الانتحار

هل يجوز الانتحار في حالة الحرب خوفًا من الاغتصاب؟

الجواب:

لا يجوز
قد جاء النص الصحيح الصريح أن المنتحر مخلدٌ في جهنم
فلا يجوز اللجوء إلى الانتحار بأي حال من الأحوال
ومن يفعل ذلك فهو:
كالمستجير من الرمضاءِ بالنارِ
ومن تعرضت لذلك فإنها تدافع عن عرضها بكل ما أوتيت من قوة ولكن لا تنتحر.

اسأل الله أن يستر على بنات المسلمين بستره الجميل.
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

تواصل مع الدكتورة