تعامل النبي ﷺ

هل ورد عن النبي ﷺ أو أحد الصحابة أنه أدب نساءه بالضرب كما في الآية: {وَالّٰتى تَخافونَ نُشوزَهُنَّ فَعِظوهُنَّ وَاهجُروهُنَّ فِى المَضاجِعِ وَاضرِبوهُنَّ فَإِن أَطَعنَكُم فَلا تَبغوا عَلَيهِنَّ سَبيلًا إِنَّ اللَّهَ كانَ عَلِيًّا كَبيرًا}؟

الجواب:

لم يضرب النبي ﷺ نسائه
وقد كان النبي ﷺ في غاية الرفق والرحمة
و زوجاته ﷺ كنّ أصلح النساء
وكذا لا أعلم من الصحابة رضوان الله عليهم من فعل ذلك
وعمومًا الضرب صريح في القرآن
وله ضوابط خطها العلماء
كأن يكون غير مبرح، ويكون بعد وعظ وهجر، وغير ذلك.